يرعاه خادم الحرمين الشريفين ويجمع نخبة من التربويين والمتخصصين الرياض تحتضن المؤتمر الدولي الثالث للتعلّم الإلكتروني والتعليم عن بُعد فبراير المقبل


 
برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز - حفظه الله -، ينظّم المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد المؤتمر الدولي الثالث للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد بعنوان «الممارسة والأداء المنشود» خلال الفترة من 4-7 فبراير 2013م في مدينة الرياض.

ويجمع المؤتمر عدداً كبيراً من التربويين والباحثين لمناقشة سبل تطوير التعليم وتحسين أدائه، والسعي نحو مناقشة واستعراض آخر الدراسات والبحوث في هذا المجال إلى جانب تعزيز الوعي بأهمية التعلم الإلكتروني ورصد تجارب الدول في ذلك.

وأوضح الدكتور عبدالله المقرن مدير المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بُعد أن المؤتمر يعرض فرصاً واسعة من المحتوى, ويستضيف متحدثين من شتى أنحاء العالم تمكن المشاركين من الاستفادة من المؤتمر، مشيراً إلى أن إقامة مثل هذه المؤتمرات يساعد على تطوير الأداء التعليمي من خلال تبادل الخبرات والتجارب, والتوعية بدور بيئات التعلم الإلكتروني في تحفيز المشاركة والأداء خاصة بعد الإقبال الكبير الذي شهده التعلّم الإلكتروني.

وذكر الدكتور المقرن أن المؤتمر يهدف إلى عرض أحدث الدراسات والبحوث العلمية في مجال التعلّم الإلكتروني وارتباطه بالأداء وتعزيز التعلم الإلكتروني الذي يحفز المشاركة والأداء المتميز، واستعراض النظريات التربوية التعليمية التي تساعد على نقل التعلّم الإلكتروني لواقع تطبيقي وإبراز أهمية الأطر الثقافية والأخلاقية لتطبيقات التعلم الإلكتروني وممارساته، ورصد تجارب التعلم الإلكتروني الناجحة التي تستهدف تحسين التعلّم وضمان جودته.

وقال إن جلسات المؤتمر خمسة محاور رئيسية هي تجارب ومشاريع التعلّم الإلكتروني الناجحة التي تستهدف تحسين التعلّم وضمان جودته، والتحديات التي تواجه التعلّم الإلكتروني المساند للأداء، وتطوير محتوى للتعليم الإلكتروني جذاب لتحسين الأداء، وضمان جودة التعلّم الإلكتروني لأداء أفضل، ومستقبل التعلّم الإلكتروني والتقنيات الحديثة.