تعليم عن بُعد

التعليم عن بُعد ليس مجرد «تقريب» للزمان والمكان..

إنه حضور تفاعلي يتيح لجميع الأطراف القيام بجميع النشاطات التعليمية في أي وقت، ومن أي مكان.

التعليم عن بُعد ليس «الطريقة الأسهل» للحصول على الشهادة دون حضور..

إنه الأسلوب الفعال لرفع جودة التعليم؛ لأنه يتيح للمعلم والمتعلم اختيار ظروف الزمان والمكان الأكثر مناسبة لكل واحد منهما.