اختتام دورة " التقنيات الحديثة لتعلم إلكتروني ناجح " في لندن وسط مشاركة متميزة

شهدت دورة " التقنيات الحديثة لتعلم إلكتروني ناجح " التي اختتمت أعمالها الخميس الماضي في لندن ونظمها المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد بحضور سعادة الملحق الثقافي السعودي في بريطانيا الدكتور فيصل بن محمد المهنا ابا الخيل , بمشاركة فاعلة ومتميزة من سبع وعشرين عضواً وعضوة هيئة تدريس بالجامعات السعودية ومؤسسات أخرى . وتركز الدورة التي عقدت على مدى اثني يوماً حول مدى تطوير التقنيات المستخدمة في التعلم الإلكتروني، وكذلك التركيز على تصميم المحتوى الفعال , والتدرب على مهارات عدد من التطبيقات الحديثة الداعمة للتصميم التعليمي والاستراتيجيات التربوية للوصول لتطبيق أمثل لها , وقد تخلل البرنامج أمثلة وتمارين عملية من قبل المختصين, والقيام بزيارات ميدانية لمؤسسات تعليمية تطبق هذه الاستراتيجيات . من جانبه قدم المستشار بوزارة التعليم العالي مدير المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد الدكتور عبدالله المقرن شكره وتقديره لجميع المشاركين في الدورة وأعرب عن أمله في أن تعكس الدورة على مستواهم وتحقق الأهداف المرجوة في رفع مستوى جودة التطبيق وتطوير وتحقيق الجودة التعليمية ,كما قدم شكره لسعادة الملحق الثقافي السعودي على حضوره ودعمه للبرنامج . كما أوضح مدير قسم التدريب في المركز الوطني المهندس صلاح الموسى أن البرامج الخارجية هذا العام تهدف في المقام الأول إلى تطوير مسار التعلم الإلكتروني في الجامعات السعودية ومعرفة أحدث التطبيقات والبرامج , وبناء خطط واستراتيجيات تترجم هذه التقنيات الحديثة ,معرباً عن شكره للمشاركين واختيارهم الدورات والبرامج التدريبية التي يحتاجها العاملون في مجال التعلم الإلكتروني ، حاثاُ المشاركين على بذل المزيد من الجهود والاستفادة من هذه الدورة في مجال عملهم، وتقديمها لزملائهم في الجامعات, ومتمنياً لهم التوفيق والنجاح في مهام عملهم. ويواصل المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد تنظيم برامجه التدريبية هذا العام بتوجيه من معالي وزير التعليم العالي ودعم ومتابعة من معالي نائب الوزير وسعادة وكيل الوزارة للشؤون التعليمية , حيث ستنطلق هذا الأسبوع دورتان تدريبيتان متخصصتان احداهما في المانيا والأخرى في فنلندا, وذلك بالتعاون مع جامعات ومعاهد متخصصة .