عمداء التعلم الإلكتروني في الجامعات يناقشون قضايا التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد في بأبها

يعقد اجتماع لعمداء التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد في الجامعات السعودية ومسؤولي المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد بمشيئة الله ضمن فعاليات حلقة النقاش الحادية عشر بعنوان(المقررات الرقمية-التطوير والمشاركة) بمدينة أبها يوم الأربعاء الموافق للخامس والعشرين من شهر ذو القعدة , وسيناقش في هذا الاجتماع عدداً من الموضوعات مجال التعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد.

 

وقد صرح الدكتور عبدالله بن محمد المقرن مدير المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد والمستشار بوزارة التعليم العالي أن هذا الاجتماع يأتي في إطار التشاور وتبادل الآراء والأفكار حول التعلم الإلكتروني وواقعه الحالي، وتقويمه بعلمية وموضوعية من أجل تلمس الوسائل الكفيلة بتطويره، وترسيخه في مجتمعنا، بوصفه خيارًا استراتيجيا ورؤية مستقبلية تتبناهما وزارة التعليم العالي، وهما ينسجمان وفي ضوء الخطة المستقبلية للتعليم العالي (آفاق) والتي يقودها باقتدار معالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري و معالي نائبه الدكتور أحمد بن محمد السيف.

 

وقال د. "المقرن" إن هذا الاجتماع وغيره من اللقاءات استمرار للبرامج الهادفة إلى استمرار البرامج الهادفة لتنسيق الجهود وتلمس الاحتياجات والإفادة من النجاحات بين المركز الوطني والجامعات،وأوضح أن الاجتماع سيركز بشكل رئيس على سبل تحقيق التعاون والتنسيق الكاملين بين المركز ومؤسسات التعليم الجامعي، وبين الجامعات بعضها مع بعض والاستفادة من الجوانب المتميزة في تجربة كل جامعة، ووضع الخطط الكفيلة بتجاوز ما قد يكون من عقبات.

 

وأضاف د. "المقرن" أنه خلال الاجتماع ستتم مناقشة المشاريع الجديدة التي يتبناها المركز وسبل التعاون مع الجامعات في تحقيق الأهداف والتطلعات التي من أجلها ستقوم هذه المشاريع وآلية تطبيقها، وما سوف تعكسه من نجاحات وإضافات متميزة لمسيرة التعليم الجامعي في المملكة.

 

وشكر المقرن باسمه ونيابة عن منسوبي المركز الوطني لجامعة الملك خالد مديراً ومنسوبين تكرمهم باستضافة الحلقة والاجتماع داعياً المولى أن يحفظ على هذه البلاد أمنها ووحدتها في ظل قائد مسيرتها وراعي نهضتها خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الامين.